تشير تقارير إعلامية بريطانية إلى أن حكومة مانشستر يونايتد فشلت في محاولة الإبقاء على المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بعد اجتماع مطول اليوم جمع العديد من الأطراف للاعبين والنادي.

حيث التقى ماديرا ميسايلز بمسؤولي الشياطين الحمر بعد ظهر اليوم، انضم إليه وكيله جورج منديش وكان السير أليكس فيرجسون هو الآس الحكومي، لكن يبدو أن الفكرة لم تنجح.

وبحسب الصحيفة الصادرة باللغة الإنجليزية، قرر هداف الفريق الموسم الماضي الرحيل ويعمل مع النادي للعثور على صورة ستستخدم في هذا السوق.

ماذا عن الجلسة؟

أطلق يونايتد عملية فيرجسون لاستباق طلب رونالدو الرسمي بترك اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا، ومع ذلك، لم يتغير شيء.

ووفقًا لتقارير إعلامية بريطانية، كان السير أليكس فيرجسون لاعبًا متميزًا مع يونايتد في المفاوضات، لكن لم يكن لذلك التأثير الذي كانوا يأملونه لأن اللاعب لم يرغب في إكمال العام الثاني والأخير من عقده.

ظهر رونالدو في مركز تدريب يونايتد في كارينجتون يوم الثلاثاء، برفقة وكيله خورخي مينديز، لإجراء بعض المناقشات مع النادي حول مستقبله.

كان سرًا مكشوفًا أن مهاجم ريال مدريد السابق أراد الرحيل لأنه أراد اللعب في دوري أبطال أوروبا، وهي فرصة لم تستطع الأندية الإنجليزية تقديمها له.

كيف فشلت المفاوضات؟

كان يُنظر إلى حقيقة أن رونالدو كان حاضرًا في اجتماع في كارينغتون مع وكيله جورج مينديز على أنها بيان رسمي عن نيته المغادرة، بينما جلس الرئيس التنفيذي لمانشستر يونايتد ريتشارد أرنولد وفيرغسون نفسه على الجانب الآخر من الطاولة.

كانت مناورة فيرجسون فاشلة حيث لم يستطع معلم رونالدو السابق مساعدة النادي في إقناعه بأن الوقت الذي أمضاه دون مع أسرته بعد إعفائه من رحلة النادي إلى الولايات المتحدة كان يفكر في مستقبله واتخذ القرار النهائي.

أين يذهب رونالدو؟

مشكلة كل من شارك في قصة دون هي أن رونالدو ليس لديه مخرج سهل، لأن ضرورة اللعب في دوري أبطال أوروبا تحد من خياراته.

هناك شائعات عن الانتقال إلى تشيلسي أو بايرن ميونيخ أو أتلتيكو مدريد كوجهات محتملة، حيث يمكن للقليل أن يضاهي راتبه.

وبحسب صحيفة ماركا الإسبانية، على الرغم من التوترات بين اللاعبين والمشجعين للفريق، لا يزال أتلتيكو على اتصال برونالدو ووكيله لمناقشة فرص الانضمام.

ما هي الحلول المقترحة لرحيل رونالدو؟

إحدى خطط الخروج المحتملة قيد المناقشة بالفعل هي احتمال أن يمدد يونايتد عقد رونالدو لمدة عام حتى عام 2024 ثم يعيره هذا الموسم.

سيجعل الخروج أسهل هذا الصيف، حيث سيتمكن رونالدو من المغادرة إلى فريق في دوري أبطال أوروبا، بينما ينتظره اليونايتد لإنهاء مسيرته مع الشياطين الحمر بعد ذلك.